للاتصال : الطبيب الدكتور: إريش ريمبيك – مركز جراحة العظام، والطب الرياضي ، وإعادة التأهيل
deutsche Fassung englische Fassung arabische Fassung arabic version chinese version
صفحات المعلومات المتعلقة بعظم الركبة
العيادات


ATOS-Klinik


Homepage Herzogpark-Klinik


Homepage Skiklinik


شركاء بالتعاون


ECOS reha


DSV


DTB


DFB Mannschaftsarzt


1860 München


تمزق الرباط الصليبي
وظيفة الرباط الصليبي الأمامي ،وأعراض الاصابة في الرباط الصليبي

تعتبر الأربطة الصليبية من أهم المثبتات لعظمة الركبة ، وهي التي تقود.... خلال الحركة . ويتعلق التمزق في الركبة بالإصابات الأكثر شيوعآ والمتكررة في عظمة الركبة ولايتسني بالضرورة ملاحظتة عند المشي العادي ، ولكن يمكن من خلال الفحص الطبي البسيط إكتشافة وتشخيصة . وعادة مايكون أغلبيتة مؤلمة مع وجود تورم واضح ، يصاحبة إنصباب دموي في مفصل الركبة . وإذا نظرنا إلى ركبة البشر، نجدها تحتوي على رباط صليبي أمامي ، وأيضآ رباط صليبي خلفي . وعادة ماتكون الأعراض متشابهة إلى حد كبير بحيث يصعب التمييز بينها في بعض الأحيان في حالة وقوع أضرار.

كيفية علاج الأصابات التي تحدث في الرباط الصليبي الأمامي

ينبغي علاج التمزق في الرباط الصليبي مباشرة بعد تشخيصة ، وفي جميع الحالات ، لإن الشفاء لن يحدث من تلقائية نفسة مع مرور الوقت . وعادة ما يتطلب الأمر إجراء جراحة لإستبدال الرباط الصليبي التالف بوتر جديد في الركبة نفسها ليحل محل الرباط الصليبي التالف. وتطبق طريقة الوترية في أغلب الحالات ، أما الحالات الآخرى ، فتستخدم عضلات الفخد ، أو وتر الرضفة .وقد حسمنا في السنوات العشر الماضية ، تبني طريقة الوترية مع القيام بتطوير التقنيات الحالية المتاحة. وقد تم أجراء مايقرب من ألف حالة بحيث أكد العديد منها نجاح تلك الأساليب الجراحية . ويتوقف تقدير الإحتياجات إلى الجراحة من حالة إلى آخرى على الجراح نفسة وخبرتة ، ومدى الإصابة في أربطة الركبة ، كما يمكن للجراح اللجوء إلى أساليب آخرى ، بحيث ينبغي أن تؤدي إحداها إلى نفس النتيجة المرغوبة للمريض المصاب . ويتم تثبيت الرباط الصليبي الجديد من خلال زرع خاص ، غالبى مايكون وقتيآ بحيث يمكن حلة أو أبعادة بعد فترة . وفي بعض الحالات ، عادة ما تحتم الضرورة تطبيق زرع دائم . وفي حالات نادرة يمكن عن طريق أساليب جراحية خاصة ، الإحتفاظ بالأربطة الصليبية الحالية وعلاجها ، وبهذا يمكن إختصار الكثير من الوقت اللازم لإعادة التأهيل. وتعتبر نسبة النجاح لهذة الإجراءات ممتازة ، وخاصة إذا كان بإمكانها تفادى حدوث إصابات جانبية . ويجب تحديد التوقيت المناسب لإجراء الجراحة،لإن ذلك يختلف من فرد إلى آخر. وعادة ما يتم إجراء الجراحة بعد إسبوع إلى ستة أسابيع من بعد وقوع الإصابة .

فترة الانقطاع عن العمل

يمكن العودة إلى ممارسة العمل المكتبي بعد فترة تتراوح بين أسبوع إلى أسبوعين ، وقد تزيد هذة الفترة عندما يصاحبها وقوع أضرار في الغضاريف أو في الرضفة ، بحيث يمكنها أن تصل إلى ستة أسابيع ، وفي هذة الفترة ينبغي تجنب كافة الأنشطة الشاقة إلى أن تلتئم الجراحة .

ممارسة الأنشطة الرياضية بعد إنتهاء فترة العلاج

يمكن للمريض العودة إلى ممارسة بعض الأنشطة الرياضية بعد فترة تتراوح بين سبعة إلى ثمانية أسابيع أثناء فترة إعادة التأهيل ، وعلى سبيل المثال( ركوب الدراجات والسباحة) ،أما الأنشطة الرياضية التي تتضمن إجهاد الركبة أو تغيير إتجاها ، ينبغي تجنبها وتأخيرها إلى فترة تتراوح بين ستة وتسعة شهور.


عنوان المركز:
"مركز جراحة وتقويم العظام ، والطب الرياضي وإعادة التأهيل"

Arabellastr. 17
D-81925 München


Tel.: +49. 89 92 333 94-0
Fax: +49. 89 333 92 94-29

info@dr-rembeck.de

المتخصصون لديكم

الدكتور . إريش ريمبيك